هل التعارف عن طريق الانترنت يؤدي إلى الزواج؟

بواسطة | يونيو 15, 2014
4566 مشاهدة | 1 تعليق

123
الحقيقة هي أن الناس يجدون الحب بطرق مختلفة مما كانت عليه في الماضي هذا العام. التعارف عن طريق الانترنت هو واقع اليوم. ووفقا للتقارير الأخيرة  واحد من كل ثمانية من الأزواج الذين تزوجوا في العام الماضي التقى على الانترنت .
يظن البعض أن العدد هو أقرب إلى واحد من كل أربعة. ومع ذلك، فإننا لا نرى أي دليل على أن هذا هو الحال. واحد من كل ثمانية من المرجح أن يكون صحيحا من ذلك بكثير.

السؤال المهم – هل هو مناسب وآمن التعارف والزواج عبر الإنترنت؟ هنا ما تعلمناه.
أولا، هناك الكثير من الخدمات التي تقدم على شبكة الإنترنت. حاول هذه التجربة – جوجل “التي يرجع تاريخها على الانترنت” أو بعض الفكرة المتعلقة بالمثل. سيتم ذهوللك من قبل عدد من الخدمات المتاحة على الخط.
أن كنت مسيحي، يهودي، مسلم، والأميركيين الأفارقة، الروسية، آسيا، قوقازى، أو أي مجموعة عرقية أو دينية أخرى من الإقناع الخاص بك،
التحقق من ذلك. يبدو أن هناك شيء للجميع. الحكم على الخدمات التي يرجع تاريخها سيكون بخير بالنسبة لك ليست شيء بسيط للقيام به.

وهو ما يقودنا إلى القضية الرئيسية الثانية فيما يتعلق التعارف عن طريق الانترنت التي قد تؤدي إلى الزواج. هل هي آمنة؟
هناك بعض “القواعد” الأساسية التي يجب اتباعها عند المشاركة في هذا النشاط؟ الجواب هو نعم! لو كنت لجوجل “نصائح السلامة على الخط،” وسوف تجد العديد من مصادر المعلومات بشأن الأوامر والنواهي من التعارف عن طريق الانترنت. بعض هذه المواقع هي جيدة جدا. والبعض الآخر – وليس ذلك بكثير.

في حين أن هناك العديد من الانواع الجيدة منها، وجدنا الأفكار المقدمة في www.anaweyaak.com أن تكون مقنعة بشكل خاص. مراجعة نصائح السلامة التي تم تفصيلها لا يقل أهمية عن التقيد بها يمكن أن يجعل الفرق بين تجربة جيدة وسيئة مع التعارف عن طريق الانترنت – بين تجربة آمنة واحدة خطرة.

فكرة الثالث وربما، الأكثر أهمية. وهي يمكن أن تجد رفيقة المحتملة بشكل أفضل من خلال التعارف عن طريق الانترنت مقابل الطرق التقليدية التي تعودنا عليها؟ من دون شك، وهذا هو أصعب سؤال للجميع، وليس هناك إجابة بسيطة.
الجواب على هذا السؤال يعتمد أكثر عليك والمصالح، والشخصية، والرغبات، من يفعل على أي شيء آخر. من ناحية، هل وصلت بك “نهاية الطرافة على ذلك؟” – هل تخلت عن إيجاد السيد أو السيدة الحق في الطرق “التقليدية”؟ أنت، من مستوى معين من اليأس، على استعداد لاختيار طريق بديل للعثور على الحب الحقيقي الخاص بك؟ أو، ربما، كنت ببساطة لا يملكون المال الكافي أو الوقت حتى الآن في الطرق التقليدية؟
إذا كان أي من الأسباب المذكورة أعلاه تنطبق عليك، قد يكون التعارف عن طريق الانترنت إمكانية يجب النظر فيها. وهذه النقطة هي، لديك لاكتشاف لنفسك لماذا التعارف عن طريق الانترنت هو لك وأفضل من الوسائل الأخرى. يمكنك فقط الإجابة على هذا السؤال.
الحقيقة البسيطة هي، هيئة المحلفين ما زالت خارج عندما يتعلق الأمر التعارف عن طريق الانترنت، وبخاصة ما يتصل بالزواج. وبصراحة، منذ ظاهرة التعارف عن طريق الانترنت هو جديد جدا لتحديد انها فعالية – نسبة نجاحها كوسيلة لالزواج لا تزال دون قاعدة بحثية المخلصين. وبعبارة أخرى، ليس هناك مصداقية البحوث بطريقة أو أخرى أن تشير ما إذا كان التعارف عن طريق الانترنت يؤدي إلى الزيجات التي تستمر – التي تقف أمام اختبار الزمن – أو تلك التي لا تفعل ذلك.
“لا تذهب عمياء في تلك الليلة جيدة” دون بعض التحقق من أن المسار الذي يختارون لمتابعة هو حق واحد بالنسبة لك. وجود شخص ما الى الحب لمدى الحياة هو مكان عظيم أن يكون. العثور على طريقك هناك يتطلب الكثير من التفكير والتأمل.
ومع ذلك تجد حبيبك، ومع ذلك تجد واحد منكم يختار الزواج، يجب أن تفعل ذلك عمدا، مع الكثير من التفكير، ومع العين نحو ما سوف تجعلك سعيدا. ما إذا كان يمكنك الوصول إلى هناك من خلال التعارف عن طريق الانترنت أو من خلال أكثر الوسائل التقليدية، فمن أهم أن تحصل على المكان الذي تريد أن تكون، وهذا يجعلك سعيدا، والتي تمنحك الوفاء.
ربما، يمكنك العثور على شخص لتبادل الذكرى الذهبية الخاصة بك. ليس هناك شيء مثل العثور على الحب الخاص بك لمدى الحياة. لا يهم كيف وصلت إلى هناك!
أحب أيضا. أشياء بسيطة تفعل يهم.



One thought on “هل التعارف عن طريق الانترنت يؤدي إلى الزواج؟

  1. Pingback: التعارف عن طريق الانترنت: هل هو للفاشلين فقط | زواج انا وياك

Comments are closed.

الإخوة / متصفحي أنا وياك نحيطكم علماُ ان


- عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.


- والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


- اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره.


- أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده.


- الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية.


- لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية.