كيف نتفادى احراج اطفالنا

بواسطة | نوفمبر 7, 2014
5134 مشاهدة | 0 التعليقات

كيف-نتفادى-إحراج-أطفالنا

كيف نتفادى احراج اطفالنا , تتزايد أعمار أطفالنا يوما وراء يوم وتتطرق عقولهم للحصول على الإجابات المقنعة للعديد من التساؤلات التي تدور بعقولهم .

كيف نتفادى احراج اطفالنا ؟ مع تزايد وكثرة هذه الأسئلة لابد لنا أن نعرف كيف نواجهها ونقنعهم بإجابتها , فحينما يكبر أطفالنا ويبدأون في اكتساب الخبرات الخاصة بالتحدث واللغة فيصبح أسهل ما لديهم هو السؤال بماذا ، وهم لا يقصدون من وراءه أي شيء معين أو ملموس بل فقط تقليدا وتكرارا لما يجذب من هم أكبر منهم سنا وفي نفس الوقت جذبهم للرد ، وقد لا يهتموا بمعرفة الإجابة بمقدار اهتمامهم بجذب هذا الانتباه فهم دائمي الإلحاح بلماذا .

ومن أخطاء الآباء منع الأبناء من التساؤل والكلام لأنه بمرور الوقت تزداد خبرات الأطفال بالكلام ويعوا أن ما ظلوا ينطقون به هو أداة للتساؤل لمعرفة الشيء الذي يبغونه ، ومن الخطأ أيضا القسوة والتمرد عليهم وعدم الإجابة أو إعطاء الإجابة الغير مقنعة لأن هذا يجعلهم يبكون ويصرخون.

ولكن يجب علينا تدريب أطفالنا وتعويدهم على الاعتماد على النفس في التفكير ورفع الدافع لديهم فعندما يبدأون هم بالسؤال بماذا وجب على الآباء الرد عليهم بما هو اعتقادك أنت أو ما الذي تراه وهذا بشأنه أن يجعلهم أكثر قدرة في بعض الأحيان على إيجاد تفسير لتساؤلاتهم .

وبهذا التصرف نكون قد أنهينا إلى حد ما من التساؤل بماذا لدى الأطفال وأيضا بدأنا أولى خطوات التفكير والحصول على الإجابة وزيادة ثقتهم بقدراتهم في حل ما تعنيه التساؤلات والاعتماد على النفس وزيادة الفرصة للحوار بين الأطفال والآباء ودخول المناقشه في الحوار للحصول على الإجابة .

ومن اهم التساؤلات واصعبها هو كيف اتينا الي الدنيا ? معه يشعر الاباء بالخجل والاحراج ولكن لابد للاباء من استخدام الكلمات البسيطه المناسبه لكل مرحله عمريه ففي الطفوله يكفي التشبيه ببيضه صغيره كبرت بداخل بطن الام ثم اصبحت طفلا واذا كبر الطفل مابين السادسه والسابعه هنا من الممكن تغيير الاجابه واقناعه بان الحياه بين الرجل والمراه ينتج عنها طفلا واذا كان اكبر من هذا فمن الممكن اقناعه بصوره مبسطه عن الولاده وما يدور قبلها ونمو الطفل داخل رحم امه.

وهناك خطا شديد يرتكبه الاباء دون علم وهوالجري ووراء القول بان الطفل خرج الي الحياه فجاه من بطن امه لان هذا يجلب قلقا وخوفا شديدا لدي الاناث الصغار لانهم سوف يتعرضون لهذا ويصبحون امهات فجأه.وكذلك القول عن وضع السكر اسفل السجاد لانه لابد ان تكون هناك جديه من قبل الاباء في الاجابه وكذلك اقناع اطفالهم باهتمامهم بما يقولون .