النشاطات الوردية ضمن الفعالية السنوية للتوعية حول سرطان الثدي

بواسطة | نوفمبر 7, 2014
3916 مشاهدة | 0 التعليقات

النشاطات الوردية ضمن الفعالية السنوية للتوعية حول سرطان الثديشهد برنامج التوعية السنوية حول سرطان الثدي الذي أقامته مجموعة عيسى صالح القرق، والذي يحمل شعار “لنحتفل معاً بالوردي”، تجمع أكثر من 80 سيدة من جهات مختلفة من أجل التعلم والاستمتاع. حيث قامت منى القرق،  المدير الإداري لمجموعة عيسى صالح القرق وسفيرة القافلة الوردية، باستقبال الضيوف، ثم تطرقت لأهمية الخضوع لفحوصات دورية وحضور جلسات التوعية. وتأتي هذه الفعالية تحت إشراف قسم الجودة والاتصال المؤسسي في المجموعة بالتعاون مع القافلة الوردية.

أعقب ذلك عرض تقديمي مفصل حول المرض من قبل إحدى الطبيبات المشاركات. حيث تم تشجيع الحاضرات للتعبير عن مخاوفهنّ وأفكارهنّ بخصوص سرطان الثدي، كما تمت توعيتهن حول أهمية إجراء الفحص الذاتي والفحص المبكر. وطرحت القافلة الوردية العديد من النصائح المفيدة للسيدات حول كيفية إجراء الفحص الذاتي إضافة إلى الأعراض والعلامات التي من شأنها أن تنذر بالمرض. كما قامت الطبيبة المتواجدة في الموقع بإجراء الفحص للعديد من المشاركات.

انتقلت بعدها المشاركات للاستمتاع بقائمة الضيافة المتنوعة التي تضمنت نافورة الشوكولاتة والدونات والحلويات والفشار، ضمن جو تزينه الأضواء الساحرة وتدرجات الألوان البراقة. كما قامت خبيرات التجميل وخبيرات تجميل الأظافر بتقديم جلسة من العناية للمشاركات قبل أن يتوجهن نحو مقصورة الصور لالتقاط صور تذكارية بجوار التصاميم المختلفة من الديكورات الوردية اللون. وتفاجأت العديد من الحاضرات المحظوظات بوجود الهدايا المخبأة أسفل الكراسي التي جلسن عليها. وقد تم تقديم هذه الهدايا برعاية كل من  آى.دي ديزاين ، بيترلايف و يونايتد كلرز أوف بنيتون .وتجدر الإشارة إلى أن حملة “لنحتفل معاً بالوردي” قد ساهمت في تعزيز الوعي حول سرطان الثدي وفي تشجيع السيدات ضمن مجموعة عيسى صالح القرق على القيام بالفحوصات الدورية للكشف عن الأعرض المحتملة.